غادة والي تتخذ إجراءات صارمة إتجاه مشرفة دار أيتام الأورمان بعد انتشار فيديو التعذيب

انتشر فيديو لمشرفة بدار الأورمان للأيتام الكائن بالتجمع الخامس، حيث تقوم المشرفة بعقاب أحد الأطفال عن طريق تعذيبه بالماء المثلج في ذلك البرد القارص، حيث تداول الفيديو مواقع التواصل الإجتماعي، وتم إبلاغ وزارة التضامن الإجتماعي، حيث قامت الوزيرة غادة والي بإتخاذ الإجراءات اللأزمة إتجاه الواقعة.

حيث أنه تم إغلاق الدار على الفور، ونقل الأطفال إلى دار آخر تابع لمؤسسة الأورمان بالسادس من أكتوبر، كما تم إحالة المشرفة التي أقدمت على تعذيب الطفل إلى النيابة العامة للتحقيق معها بشأن ما فعلته، ومن جانب آخر قامت الوزيرة غادة والي بمعاقبة مدير الدار وفصله من منصبة، لمسئوليته المباشرة عما حدث، لعدم إختياره للمشرفين المناسبين والمؤهلين للعمل برعاية الأيتام.

كما أفادت المعلومات أن تلك المشرفة غير مؤهلة تمامًا، حيث أنها حاصلة على الثانوية العامة ولم تكل دراستها، كما أنها ليس لديها أي خبرة في مجال رعاية الأيتام، حيث إستخدمت إسلوب قاسي في عقاب الطفل، مما يؤكد عدم قدرتها على التعامل مع الأطفال بالشكل اللائق.