الإعلان عن إرتفاع أسعار العمرة والحج هذا العام

بعد إرتفاع قيمة صرف الريال السعودي أمام الجنيه المصري، حيث بلغ 5.5، ظهرت مشاكل بالنسبة للسياحة الدينية المتجهة إلى الأراضي السعودية بهدف أداء فريضة الحج أو إعتمار بيت الله الحرام، حيث زادت أسعر العمرة والحج هذا العام وفقًا لما أكده النائب أحمد إدريس العضو بلجنة السياحة بالبرلمان.

حيث أن سعر العمرة العام الماضي كان يتراوح من 5000 إلى 7000، وذلك عندما كان سعر الريال السعودي يقدر بحوالي 3 جنيه مصري، أما هذا العام وبعد أن بلغ سعر الريال 5.5 جنيه، فسيزيد سعر العمرة إلى ما يتراوح بين 12000 إلى 25000 جنيه للفرد الواحد.

كما أكد أحمد إدريس أن أسعار الحج أيضًا ستشهد إرتفاع ملحوظ، فسيبلغ سعر الحج حوالي 150 ألف جنيه هذا العام، وذلك فيما يتعلق بالحج عن طريق القرعة التي تنظمها الحكومة، وبالطبع يعد هذا الإرتفاع عقبة كبيرة أمام الراغبين في أداء فريضة الحج، حيث كان سعرها العام الماضي لا يتجاوز 40 ألف جنيه، ومن المتوقع أن يقل عدد الحجاج المصريين هذا العام.