السيسي : نزوح العائلات المسيحية من شمال سيناء بعد مقتل مسيحيين فى هجمات داعش

صرح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بإجتماع اليوم مع كبار المسؤولين بالبلاد على نزوح العائلات المسيحية من شمال سيناء وذلك عقب مقتل ثمانية من المسيحيين من خلال هجمات قامت بها تنطيم الدولة الإسلامية .

ولقد صرح علاء يوسف السفير والمتحدث باسم رئاسة الجمهورية من خلال بيان على  إن المشكلة تم نقاشها من خلال إجتماع شمل رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء شريف إسماعيل بجانب إلى طارق عامر محافظ البنك المركزي بالإضافة إلى وزير الدفاع ووزير الخارجية والداخلية وكافة وزراء العدل والمالية بجانب إلى رئيس المخابرات العامة والهيئة الخاصة بالرقابة الإدارية .

كما أن التحدث أشار على إن كافة الإجراءات تم إتخذها إلى إسكان النازحين لمحافظة الإسماعيلية القريبة وذلك حتى إن يتم الإنتهاء من التعامل مع كافة العناصر المتطرفة في محافظة سيناء .

واوضح على إن رئيس الجمهورية قام بإصدار توجيهات إلى الحكومة من أجل العمل على إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حتى تسهل  إقامة المواطنين بالمناطق التي تم نقلها للإسماعيلية والعمل على تذليل العقبات التي يمكن أن تواجههم .

ولقد تم مقتل ثمانية من المسحيين خلال هجمات قامت بها داعش في مدينة العريش بثلاثة أسابيع حيث تم مقتل خمسة منهم من خلال الرصاص وقتل أثنين قطعاً بالرأس بينما الثامن محترقًا .

وقام تنظيم الدولة بالتهديد من خلال فيديو بخصوص تفجير الكنسية البطرسية والتي تكون ملحقة بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في العباسية ويستهدف بها المسيحيين المصريين .